إقتصاد

وسط آمال خفض الفائدة.. الذهب يرتفع ويلامس مستويات قياسية

سبائك الذهب

لامست أسعار الذهب، الثلاثاء، قمة غير مسبوقة، مدفوعة بتزايد الآمال في أن يخفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي أسعار الفائدة في يوني، إذ يترقب المستثمرون كلمة يلقيها رئيس البنك جيروم باول وبيانات وظائف رئيسية سعيا للحصول على مزيد من المؤشرات.

تحركات الأسعار

بحلول الساعة 20:01 بتوقيت غرينتش، صعد الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.75 بالمئة إلى 2130.32 دولارا للأونصة

ولامست أسعار الذهب 2141.79 دولارا للأونصة، وهو أعلى مستوى على الإطلاق.

وقال ريكاردو إيفانجليستا كبير المحللين في أكتيف تريدز “نرجح أن نرى الذهب يلامس مستويات غير مسبوقة قريبا مع الخفض المحتمل لأسعار الفائدة الأميركية، في حين نرجح أن تؤدي الضبابية الجيوسياسية العالمية والمخاوف إزاء النشاط الاقتصادي إلى إذكاء الطلب المرتفع على الذهب”.

وزاد الذهب نحو 50 دولارا الأسبوع الماضي، مدفوعا ببيانات ضعيفة عن الصناعات التحويلية الأميركية وتراجع ضغوط الأسعار.

وقال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا، رافائيل بوستيك، الاثنين، إنه لا يزال يعتقد أنه سيكون ملائما أن يوافق البنك المركزي على تخفيضين في أسعار الفائدة كل منهما ربع نقطة مئوية بحلول نهاية العام.

وينصب تركيز السوق على شهادة رئيس البنك المركزي الأميركي جيروم باول أمام الكونغرس يومي الأربعاء والخميس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى