إقتصاد

من جديد.. "إيفرغراند" الصينية تواجه خطر التصفية

إيفرغراند الصينية

تواجه شركة العقارات الصينية العملاقة “إيفرغراند غروب” خطر التصفية مرة أخرى، وذلك في ظل استمرار الأزمة في القطاع العقاري الصيني، إذ من المقرر عقد جلسات استماع يوم الإثنين في هونغ كونغ، من بينها جلسة نادرة تتعلق بـ”أمر تنظيمي” وقد تؤدي إلى تعيين المحكمة مصفياً للمجموعة الشهيرة.

وبحسب تقرير نشرته وكالة “بلومبرغ”، فستتولى جلسة الاستماع القاضية ليندا تشان، وهي التي ترأست سلسلة من جلسات الاستماع بشأن شركات التطوير العقاري وأمرت بتصفية واحدة منها في 2023.

ومن المقرر عقد الجلسة في تمام الساعة 2:30 ظهراً يوم الإثنين، وفقاً للمعلومات المتاحة على موقع السلطة القضائية في هونغ كونغ.

 وذكر تقرير بلومبرغ أن جلسة الاستماع المرتقبة قد تجعل من يوم الإثنين القادم يوماً بالغ الأهمية بالنسبة إلى شركة التطوير العقاري ذات المديونية الأكبر في العالم.

كما أفاد التقرير بأن صدور أمر بتصفية “إيفرغراند”، التي تبلغ التزاماتها نحو 327 مليار دولار،  قد يؤدي حال إقراره إلى عواقب يتردد تأثيرها في مختلف أركان النظام المالي الصيني، وذلك في الوقت الذي يحاول فيه المسؤولون وقف تدهور سوق الأسهم.

كما يمكن أن تهتز الثقة في قطاع الإسكان في ثاني أكبر اقتصاد بالعالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى