إقتصاد

مسؤول بالمركزي الأوروبي: تباطؤ نمو الأجور ضروري لخفض الفائدة

شؤون أوروبية

سكاي نيوز عربية – أبوظبي

مقر البنك المركزي الأوروبي – فرانكفورت

قال كلاش كنوت عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي، الأحد، إن البنك سيحتاج إلى الوقوف على دليل على تباطؤ نمو الأجور في منطقة اليورو قبل أن يخفض معدلات الفائدة.

وقال محافظ البنك المركزي الهولندي كنوت في مقابلة بثها التلفزيوني الهولندي: “لدينا الآن احتمال معقول بأن التضخم سيعود إلى اثنين بالمئة في عام 2025. الحلقة الوحيدة المفقودة هي الاقتناع بأن نمو الأجور سيتكيف مع هذا التضخم المنخفض”.

وأضاف: “بمجرد وضع القطعة المتبقية في الصورة في مكانها سنكون قادرين على خفض معدلات الفائدة قليلا”.

وقفز التضخم في منطقة اليورو خلال ديسمبر، مما يدعم موقف البنك المركزي الأوروبي لإبقاء أسعار الفائدة عند مستويات قياسية لبعض الوقت، حتى مع استمرار الأسواق بالرهان على انخفاض سريع في تكاليف الاقتراض.

وقفز التضخم في جميع أنحاء الكتلة المكونة من 20 دولة إلى 2.9 بالمئة في ديسمبر من 2.4 بالمئة في نوفمبر، وهو أقل بقليل من التوقعات بقراءة 3.0 بالمئة، ويرجع ذلك في الغالب إلى عوامل فنية، مثل نهاية بعض الدعم الحكومي وانخفاض أسعار الطاقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى