إقتصاد

"فولفو" تعلق إنتاج مصنعها في بلجيكا بسبب توترات البحر الأحمر

سيارة فولفو

تعتزم شركة فولفو للسيارات تعليق الإنتاج في مصنعها البلجيكي، الأسبوع المقبل، بعد أن أدت الهجمات على السفن في البحر الأحمر إلى تعطيل سلسلة التوريد للشركة.

وقالت متحدثة باسم المصنع في رسالة بالبريد الإلكتروني، الجمعة، إن المصنع الموجود في مدينة “غنت” سيوقف الإنتاج لمدة ثلاثة أيام بعد أن اضطرت السفن إلى تغيير مسارها لتجنب الاضطرابات في أحد أكثر ممرات الشحن ازدحاما في العالم، مما أدى إلى تأخير تسليم “علب التروس”.

وأضافت أن الشركة لا ترى أن الاضطرابات لها تأثير على قدرتها على الوصول إلى أهداف البيع بالجملة أو الإنتاج العالمية، بحسب بلومبرغ.

واضطرت العديد من الشركات إلى توجيه السفن بعيدا عن البحر الأحمربسبب هجمات تشنها حركة الحوثي اليمنية على الناقلات البحرية. وتصاعد الصراع في وقت مبكر من يوم الجمعة مع الغارات الجوية الأميركية والبريطانية على أهداف الحوثيين في اليمن.

ونتيجة لذلك، قامت العديد من شركات الشحن بإعادة توجيه السفن بعيدا عن البحر الأحمر – الذي يرتبط بالبحر الأبيض المتوسط عبر قناة السويس – مما أجبر السفن على اتباع مسارات أطول بكثير حول جنوب أفريقيا. وقالت شركة تسلا لوكالة رويترز في وقت سابق إنها ستعلق معظم الإنتاج في مصنعها Model Y بالقرب من برلين في الفترة من 29 يناير إلى 11 فبراير ردًا على الاضطرابات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى