سياسة

فدرالية جمعيات آباء التلاميذ تُندد بـ”تأخر” الحكومة في إيجاد حل سريع لإضراب التعليم

نددت الفدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بتأخر الحكومة في إيجاد حل سريع لإضراب التعليم، مطالبة باتخاذ كل الإجراءات والتدابير الكفيلة برجوع التلامذة إلى فصولهم الدراسية.

ودعت الفدرالية، في بيان، الحكومة إلى ضمان الحقوق الإنسانية والدستورية لأبناء المغاربة المتمدرسين بشكل عادل مع تجسيد مقاربة تكافؤ الفرص بينهم والتسريع بحل هذا المشكل قبل فوات الأوان.

وطالب المصدر ذاته، بعدم وضع أطفال قاصرين رهينة مفاوضات أو اختلافات، مع احترام تراتبية الحقوق، والتي تجعل حقوق كل الأطفال هي الأعلى في سلم الحقوق، والتي يجب أن تكون هي الأولوية، وأن تصان وتحمى من طرف الجميع.

ودعت الفدرالية كل الأطراف المعنية بهذا الموضوع إلى “استحضار الحس الوطني والتفكير في المستضعفين الذين لا ملجأ لهم في التعليم إلا المدرسة العمومية”، مطالبة، في السياق نفسه، بـ “العمل على تعويض زمن التعلمات الدراسية الأصلية”.

وأشار البيان إلى ضرورة التفكير في آليات الدعم التربوي التي تتناسب مع كل الفئات الاجتماعية المغربية بما فيها الفئة الهشة جدا عموما وتلاميذ العالم القروي والجبلي خصوصا .

ولفت المصدر ذاته إلى إعطاء المكانة المستحقة واللازمة للأمهات والآباء وممثليهم محليا ووطنيا، للمشاركة الفعلية في عمليات الإصلاح لتتبع وضمان حقوق أبنائهم الذين هم أساس المنظومة التعليمية برمتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى