سياسة

زيادة 1500 درهم في أجور الأساتذة تكلف الدولة أزيد من 9 مليار درهم

كم هي كلفة الزيادة في أجور رجال ونساء التعليم بقيمة 1500 درهم شهريا؟ حسب مصدر مطلع فإن هذه الزيادة العامة الصافية تهم حوالي 350 ألف من رجال ونساء التعليم بمختلف درجاتهم ورتبهم، وتصل كلفتها  أزيد من 9مليار درهم.

وحسب مصدر مطلع فإن الحكومة ستمنح الزيادة صافية أي بدون اي اقتطاعات ما يعني أن الحكومة ستصرف ما يعادل 1000درهم إضافية عبارة عن ضرائب واقتطاعات، أي أن الزيادة الخام تصل 2500درهم.

وستعمل الحكومة على صرف زيادة 1500 درهم عبر مرحلتين: نصف هذا المبلغ يصرف بدأ من يناير 2024، وهو ما يعني صرف 750 درهم شهريا إلى غاية دجنبر 2024.
وبدأ من يناير 2025، سيتوصل الأساتذة ب1500درهم إضافية شهريا.
وبخصوص بعض الفئات مثل المصنفين خارج السلم، في الرتبة 5، فإنهم سوف يستفيدون من مبلغ إضافي قدره 1000درهم يضاف إلى 1500، أي ما مجموعه 2500 درهم.

كما تقرر منح تعويض تكميلي، بمبلغ شهري يساوي 500 درهم، لفائدة أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي يضاف إلى 1500 درهم.

وتقرر إحداث تعويض تكميلي، بمبلغ شهري يساوي 500 درهم، لفائدة المتصرفين التربويين يضاف الى 1500درهم.

وشمل الاتفاق منح المساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين المدمجين في إطار المساعدين التربويين تعويضا خاصا يساوي مبلغه الشهري 500 درهم يضاف أيضا إلى 1500 درهم.

كما تقرر الرفع من مبلغ التعويضات عن تصحيح الامتحانات، علما بأن مبالغ هذه التعويضات ستحدد بقرار مشترك للسلطتين الحكوميتين المكلفتين بالتربية الوطنية وبالمالية على أن يحدد الحد الأدنى لمبلغ التعويض الذي يصرف للأستاذ المكلف بالتصحيح في 1000 درهم.

وتم توقيع محضر بسن الحكومة والنقابات مساء اليوم الأحد بشأن هذه الزيادات والتي من شأنها أن تنهي إضرابات قطاع التعليم التي شلت المدارس منذ 5 اكتوبر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى