إقتصاد

توقيف رئيس فرع السيارات الكهربائية في إيفرغراند الصينية

المدير التنفيذي لـ “إيفرغراند إن إي في” الصينية

أعلنت مجموعة التطوير العقاري الصينية إيفرغراند المثقلة بالديون، الإثنين، أن السلطات أوقفت رئيس فرعها المتخصص بالسيارات الكهربائية.

وقالت “إيفرغراند إن إي في” في بيان في بورصة هونغ كونغ، إن مديرها التنفيذي “ليو يونغجو أُوقف بموجب القانون للاشتباه بارتكابه جرائم”.

وبلغت مستحقات “إيفرغراند” التي كانت في الماضي أكبر شركة صينية للتطوير العقاري 300 مليار دولار، وباتت مشكلاتها رمزا لأزمة العقارات في هذا البلد.

ووردت الأنباء عن توقيف ليو عقب إعلان إيفرغراند في سبتمبر، أن رئيس مجلس إدارة المجموعة، شو جيايين، “يخضع لإجراءات جبرية” فرضتها السلطات الصنية على خلفية “جرائم”.

لدى تأسيسها عام 2019، قالت “إيفرغراند إن إي في” إنها تسعى لأن تصبح المنتج الرئيسي للسيارات الكهربائية خلال “ثلاث إلى خمس سنوات” فقط.

لكن مع تعرض المجموعة الأم لأزمات مالية متزايدة، انعكس الوضع بشدة على السيولة النقدية لوحدة السيارات الكهربائية وتوقعات نموها.

وأشارت “إيفرغراند إن إي في” في مارس 2023 إلى صعوبات في تأمين السيولة التي تسمح لها بالاستمرار.

والإثنين توقف التداول بأسهم الشركة في بورصة هونغ كونغ “بناء على طلب الشركة” حسبما أعلنت في بيان.

لكنها طلبت فيما بعد استئناف التداول الساعة 05,00 بتوقيت غرينتش.

وأغلق السهم على تراجع في بورصة هونغ كونغ بنسبة 6 بالمئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى