إقتصاد

الدفاعات الجوية الروسية تتصدى لهجوم أوكراني على بيلغورود

تسبب الهجوم الأوكراني بأضرار مادية

قال حاكم منطقة بيلغورود بجنوب روسيا إن أنظمة الدفاع الجوي أسقطت 10 أهداف فوق مدينة بيلغورود في وقت متأخر من مساء يوم الخميس مما أدى إلى إصابة شخصين وإلحاق أضرار بأحد المنازل.

وكتب الحاكم فياتشيسلاف غلادكوف على تطبيق “تلغرام”، إن الأهداف أسقطت لدى اقترابها من المدينة.

وأضاف غلادكوف: “يتلقى شخصان العلاج في المستشفى. النوافذ تحطمت في مبنى سكني متعدد الطوابق ولحقت أضرار بما لا يقل عن 30 سيارة”.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات محلية فيديوهات وصورا قالوا إنها للهجوم الأوكراني على بيلغورود، وتصدي الدفاعات الجوية الروسية لها.

وكانت وزارة الدفاع الروسية والسلطات المحلية، قد قالت إن أوكرانيا أطلقت 12 صاروخا وعدة طائرات مسيرة في الساعات الأولى من صباح الأربعاء الماضي على بيلغورود.

وأضافت الوزارة أن أوكرانيا أطلقت 6 صواريخ باليستية، و6 صواريخ موجهة أخرى أطلقت من راجمة صواريخ ثقيلة متعددة الفوهات من طراز فيلخا.

وزارة الدفاع الروسية: الهجوم على بيلغورود لن يمر دون رد

وشهدت بيلغورود، مثل المناطق الروسية الأخرى على الحدود مع أوكرانيا، هجمات محدودة متكررة منذ بداية الحرب، لكن الهجوم الذي وقع يوم السبت الماضي كان الأكثر دموية على الإطلاق.

وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أن هجوم أوكرانيا الدموي على بيلغورود، والذي قالت موسكو إنه أسفر عن مقتل 25 مدنيا، “لن يمر دون عقاب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى