إقتصاد

الجيش الأوكراني: الوضع "صعب" في محيط تشاسيف يار

أرشيفية لقوات أوكرانية في جبهات القتال

تواجه القوات الأوكرانية وضعا “صعبا” في محيط مدينة تشاسيف يار الشرقية حيث يتركّز حاليا الهجوم الروسي، وفق مسؤول عسكري أوكراني.

وحقّقت موسكو مكاسب ميدانية على خط المواجهة في الأشهر الأخيرة، مع تقدّم قواتها في حين تعاني كييف من نقص في الذخائر الحيوية التي تعتمد على حلفائها الغربيين في إمدادها بها.

وقال أوليغ كلاشنيكوف المتحدث الإعلامي باسم لواء المدفعية 26 إنّ “الوضع في ما يتعلّق بتشاسيف يار صعب ويسوده التوتر، وذلك ليس لليوم الأول”.

وأضاف “اليوم ينصبّ تركيز العدو في عملياته الهجومية” على هذه المنطقة، مشيراً إلى أنّ القوات الروسية “تحاول دفع دفاعاتنا إلى التراجع وذلك للوصول إلى تشاسيف يار”.

وقال أيضاً إنّ روسيا تستخدم بشكل متزايد القنابل الموجهة القوية في المنطقة، وإنّ موسكو تلقي هذه ال4قنابل “على المناطق المأهولة بالسكان وعلى مواقعنا المحصّنة”.

واضطرّت أوكرانيا لاتخاذ موقف دفاعي في الأشهر القليلة الماضية مع معاناتها من نقص في الذخيرة ومع تعليق حزمة مساعدات أميركية بقيمة 60 مليار دولار.

وحذّر قائد القوات البرية الأوكرانية الأسبوع الماضي من أن روسيا تسعى لحشد قوة قوامها نحو مئة ألف جندي تمهيدا على ما يبدو لهجوم كبير في الصيف.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى