الشرق الأوسط

إسرائيل.. إصابة جنديين في عملية فاشلة لتحرير رهائن لدى حماس

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان له إن جنديين “أصيبا بجروح خطيرة خلال عملية لإنقاذ رهائن تحتجزهم حماس”. 

وأضاف أنه “خلال العملية، قُتل العديد من الإرهابيين الذين شاركوا في خطف واحتجاز الرهائن”، مؤكدا أنه “لم يتم إنقاذ أي رهائن خلال هذا النشاط”. 

من جهتها، قالت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس في وقت سابق إن مقاتليها أفشلوا محاولة للوصول إلى أحد الأسرى الإسرائيليين. 

وأضافت أنه تم اكتشاف قوة إسرائيلية خاصة أثناء محاولتها التقدم لتحرير أحد الأسرى والاشتباك معها مما أدى إلى مقتل وإصابة أفراد القوة.

ونشرت مقطع فيديو يظهر ما قالت إنها جثة المحتجز. 

ولم يؤكد الجيش الإسرائيلي أو ينفي بيان حماس. وقال “يرجى الامتناع عن نشر شائعات لم يتم التحقق منها وتمكين الإرهاب النفسي لحماس”. 

وشهدت الهدنة التي استمرت أسبوعا وانتهت في الأول من ديسمبر إطلاق سراح 105 رهائن من غزة، من بينهم 80 إسرائيليا – معظمهم من النساء والأطفال – مقابل إطلاق سراح 240 أسيرا فلسطينيا من النساء والأطفال.  

وتعثرت الجهود الرامية إلى إحياء الهدنة وتقول إسرائيل إن نحو 138 رهينة ما زالوا محتجزين في غزة. 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى